البحث بالحرف

زين العابدين بن حسن بن باقر‎ - 61

- مدرس وشاعر وخطاط

مواليد (1866) وفاة (1950) 

- افتتح كتاباً في منزله وشرع يعلم فيه القراءة والكتابة ومبادئ الحساب ، لم يدخل أي مدرسة ، إذ إنه نشأ في أسرة فقيرة لم تهيء له أسباب الدرس والتحصيل وتلقى تعليمه على أيدي أصحابه ، ثم واصل تثقيف نفسه من خلال القراءة حيث كان يشتري بعض أمهات الكتب اللغوية والأدبية والدواوين الشعرية ، كما اتجه في الوقت نفسه إلى اللغة الفارسية ، لغة أجداده الأولين ، فتعلمه اوأتقنها ونظم فيها الشعر ، كان الملا عابدين شاعراً وقد اتخذ شعره وسيله لكسب المال ولذا غلب عليه فن المدح ، وقد رحل في سبيل التكسب بالشعر إلى إيران والرؤساء ، وقد كان الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود هو أكثر مما خصه الملا عابدين بمدائحه، ولذا أمر له براتب وكسوة كل عام طول 38 سنة ، وقد خلف الملا عابدين آثاراً كثيرة في الشعر تربو على أربعين مؤلفاً ضاع معظمها ولم يبق منها إلا القليل ، ولم يطبع المربي الفاضل من كتبه غير كتاب "موعظة الرجال وبلغة الآمال" الذي طبعه في بومباي عام 1909 أما ديوانه  "الآيات الصباح في مدائح مبارك الصباح" فقد جمعه عبدالمسيح أنطاكي صاحب جريدة العمران في مصر ، وكان له إلى جانب فن المديح شعر في بعض الأغراض الأخرى وبخاصة في بعض المعارك التي حدثت على أرض الكويت ، كما أن له بعض المطارحات الشعرية مع الشاعر عبدالرزاق البصير والشاعر عبدالله محمد الفريج ،كان خطاطاً ماهراً وله في الخط أسلوب مميز.

- صدر له:
1- موعظة الرجال وبلغة الآمال ط بومبي 1327 هـ .
2- نماذج من شعره نشرها الاستاذ خالد سعود الزيد في كتابه :"أدباءالكويت في قرنين " الجزء الأول .
- من تراثه :
1- الفرصات البديعة والطرائز اللميعة ديوان شعر "مخطوط " ... خلف آثاراً كثيرة في الشعر والنثر، وقد جاءعلى ذكر جميع أسماء مؤلفاته في ديوانه المخطوط "العرضات البديعة".
تعديل على البيانات